من نحن

 

إنطلاقاً من رؤيته، يأخذ صندوق خليفة لتطوير المشاريع على عاتقه تهيئة جيل من رواد الأعمال المواطنين وغرس وتعميق ثقافة الاستثمار في أوساط الشباب المواطنين في دولة الإمارات العربية المتحدة.  

 

تم تأسيس صندوق خليفة لتطوير المشاريع  في العام2007 ، كهيئة مستقلة لحكومة أبوظبي، لتعزيز ثقافة ريادة الأعمال ومشاريع مواطني دولة الإمارات العربية المتحدة وترويج وتطوير المشاريع الصغيرة والمتوسطة.

وتتماشى رؤية الصندوق مع رؤية أبوظبي الاقتصادية لعام  2030 لخلق اقتصاد متنوّع وتحقيق نمو مستدام من خلال المشاريع الصغيرة والمتوسطة المحلية للمساهمة في التطور الاجتماعي والاقتصادي لإمارة أبوظبي وباقي إمارات الدولة عن طريق تمكين تلك المشاريع من الوصول إلى الخدمات والتمويل والعمل على تهيئة بيئة الأعمال المناسبة لنموها.

 

ويوفر هذا الموقع الإلكتروني التابع لصندوق خليفة مصدراً قيّماً للمحتوى المعرفي بمختلف أنواعه لقطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة.. كما يمثل الموقع منصة متطورة لتمكين رواد الأعمال من الانطلاق بأعمالهم بمنتهى السهولة وفقاً لأحدث المنهجيات المتبعة في ريادة الأعمال، من خلال الاطلاع على موضوعات متخصصة وحديثة، ومجموعة منتقاة من الدورات التدريبية والفيديوهات التحفيزية، ومجموعة من الأدوات والموارد التي ينبغي لجميع الشركات الناشئة الاستفادة منها لتحقيق أفضل النتائج، إضافة إلى أفكار لمشروعات تجارية جديدة وبوابة حوافز الشركات الصغيرة والمتوسطة.

 

يجري تحديث المحتوى الذي يوفره الصندوق عبر هذا الموقع بشكل دوري بما يواكب آخر التطورات في عالم ريادة الأعمال، وبما يخدم بناء اقتصاد قائم على المعرفة عبر تشجيع رواد الأعمال على الابتكار والبحث والتطوير، وتشجيع القطاعات ذات القيمة المضافة العالية على التطور الدائم بما يعزز من جاذبية الدولة للاستثمارات.

عملك الصغير ينمو ، والسوق بحاجة للمنتج أو الخدمة التي تبيعها ، وأنت تجلب موظفين لتوسيع عملك.

الرؤية

نحو منظومة ريادة أعمال مزدهرة ومبتكرة

الرسالة

تعزيز كفاءة رواد الاعمال والمنشاّت الصغيرة والمتوسطة عن طريق بناء القدرات، توفير مصادر التمويل والخدمات، دمج وربط أصحاب العلاقة مع المنشاّت، ونشر ثقافة ريادة الأعمال

معالي محمد علي محمد الشرفاء الحمادي

رسالة من رئيس مجلس الإدارة

من المسلم به على نطاق واسع أن المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم (MSME) هي مكونات أساسية ومحركات رئيسية في التحرك نحو تحقيق النمو الاقتصادي ، بما في ذلك تنشيط قطاع الخدمات. وتلعب هذه المشروعات المتناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة دورًا هامًا في العمل كركائز استراتيجية في الجهود الرامية إلى إنشاء اقتصاد قائم على المعرفة تماشيًا مع رؤية القيادة الحكيمة للبلاد ، يظل صندوق خليفة لتطوير المشاريع (KFED) ثابتًا في حرصه على ضمان التطوير واستدامة هذه المشاريع من خلال توفير التمويل والدعم وضمان نمو هذه المشاريع والتي بدورها ستمكن أصحابها من تحقيق النجاح لاستثماراتهم. نحن حريصون على دعم هذه المشروعات المتناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة الذين يتبعون توجيهات حكومة الإمارات العربية المتحدة نحو التحول إلى اقتصاد مستدام - لا سيما تلك التي توفر قيمة رئيسية لقطاع الخدمات بالإضافة إلى الحلول التكنولوجية التي تسهل خدماتنا وتعزز تنافسية اقتصادنا الوطني عبر المستويات الإقليمية والعالمية.

سعادة موزة عبيد الناصري

رسالة من الرئيس التنفيذي

منذ تأسيسه ، لعب صندوق خليفة لتطوير المشاريع (KFED) دورًا حيويًا في إنشاء أنظمة مبتكرة وريادة الأعمال وتطوير أعمال ناجحة. تنبع فعالية الصندوق من تكريسه لتشجيع نمو المشروعات المتناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة من خلال تقديم قدرات ريادة الأعمال الفعالة ، وتوفير المعرفة ومهارات الأعمال وفرص التواصل والدعم المالي. بدعم من قيادتنا الحكيمة ، ساهم الصندوق في الرؤية الاقتصادية والخطط الاستراتيجية لإمارة أبوظبي ، وتعزيز التنوع الاقتصادي ، ودفع الأداء في القطاع الخاص ، ودعم الاقتصاد الوطني.